لماذا نحتاج الي أنتي فيرس؟ وما هي أكثر مشاكل الانتي فيرس شيوعا؟

لماذا نحتاج الي أنتي فيرس؟ وما هي أكثر مشاكل الانتي فيرس شيوعا؟

 

في السنوات الأخيرة كانت حماية أجهزة الكمبيوتر سيئة للغاية وكانت الأجهزة مليئة بشتي أنواع الفيروسات الضارة. ولكن الأمور قد   تحسنت قليلا منذ ذلك الحين ولكن هذا لا يعني أنه لا يوجد أشخاص يريدون تحميل برامج ضارة على جهاز الكمبيوتر الخاص بك. ولذلك يجب أن يكون لديك برنامج أنتي فيرس، لحماية جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

 لماذا نحتاج الي أنتي فيرس؟

لقد أصبحنا مرتبطين بشكل كبير بالعالم الرقمي”الانترنت”، ولكن هذا له جانب سلبي. هناك الكثير من الناس يتطلعون إلى إلحاق الضرر بنا. الفيروسات والبرامج الضارة وبرامج التجسس هي طريقهم للوصول الي أجهزة الكمبيوتر الخاصة بنا للقيام بنا جميع أنواع الاضرار، دون أن نعرف في كثير من الاحيان.

واحدة من أسرع التهديدات نموا هو شيء يسمى “ransomware” أو ما يعرف بفيرس الفدية. هذا النوع من البرامج تعمل علي تشفير بياناتك علي  جهاز الكمبيوتر الخاص بك ولا تستطيع الوصول اليها  حتى تدفع فدية. وقد تأتيك رسالة مثل هذه

“Your PC has contracted a virus. All files will be deleted. To address this issue, call our resolution centre now”

“جهاز الكمبيوتر الخاص بك يتم التحكم به من خلال فيرس. سيتم حذف جميع الملفات. لمعالجة هذه المشكلة، اتصل بمركز القرار الآن. “

زاد “ransomware”  بنسبة 250٪ في عام 2017، مما يجعله واحدة من الهجمات المفضلة لدي مجرمي الإنترنت. رأينا جميعا كيف يمكن أن يكون هذا مدمرا عندما وقعت “NHS” (هيئة الخدمات الصحية الوطنية بالمملكة المتحدة)   تحت هجوم “ransomware” في وقت سابق من هذا العام. تم وقف انتشار الفيروس في نهاية المطاف، لكنه أثبت مدى خطورة ذلك.

تعتبر المؤسسات والمنظمات مثل “NHS” أكثر الأهداف شيوعا. وهم يحملون كميات هائلة من البيانات الحساسة وغالبا ما يكون لديهم ثغرات في دفاعاتهم. ومع ذلك، يمكن للناس أن يكونوا أهدافا أيضا.

لدينا قدرا هائلا من البيانات القيمة على أجهزة الكمبيوتر الخاصة بنا – كل شيء من التفاصيل المصرفية إلى كلمات السر والملفات الهامة، والموسيقى، والأفلام. مع صعود الحوسبة السحابية ” Cloud Computing ” كمية المعلومات التي تحتويها أجهزة الكمبيوتر لدينا سوف تنمو أكثر من ذلك.

والأسوأ من ذلك أن العديد من الناس قد يكون لديهم معلومات خاصة بهم لا يرغبون في أن تظهر للعلن. عندما تمت  قرصنة موقع ” adult Friend Finder ” تم فضح أكثر من 400 مليون من الملفات الشخصية. على الرغم من أن العديد من هذه الحسابات يمكن أن يكون مكرر أو نائم وهذا عدد كبير من الناس الذين يعيشون حياة غامضة على الانترنت ولا يحبون أن تظهر حياتهم تلك للعلن.

ملفات أخرى تأتي كما ” Trojan horses” حصان طروادة. كما يوحي اسمها، هذه البرامج يمكنك أن تظن أنها مفيدة، ولكن بمجرد أن تستحوذ على جهاز الكمبيوتر الخاص بك تقوم  بتفريغ حمولتها الخبيثة. لن تعتقد أنها ضارة لأنه برنامج يقدم لك خدمة. طوال الوقت هو يقوم بالتنقيب في النظام الخاص بك. حتي يحصل عب أي تفاصيل مالية خاصة بك حتي يمكنه أن يبدأ في استنزاف أموالك.

هذه الملفات يمكنك أن تصل الي جهاز الكمبيوتر الخاص بك من عدة طرق. يمكن أن تأتي من خلال إيميل يحاول المخترقون الوصول إليك من خلالها النقر عن طريق النقر علي رابط مصاب. كما يستخدم البعض إعلانات على شبكة الإنترنت كطريق بمجرد النقر على الرابط، فإنه يؤدي إلى تحميل ملف تجسس علي جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

العديد من البرمجيات الخبيثة خفية عنك بالكاد تستطيع أن تعرف أنهم موجودون علي جهازك.  لكنهم موجودون في الخلفية، يقومون بشتي الاعمال الضارة بجهازك.

بناء الدفاعات

الخبر السار هو أن شركات الكمبيوتر أصبحت أكثر مهارة في بناء دفاعاتها. يتم بناء الجدران النارية بحيث تكون جزء أساسي من النظام وهي أكثر فعالية بكثير مما كانت عليه. قد تعتقد أنك يمكنك تجنب مثل هذه المشاكل من خلال البقاء على المواقع ذات السمعة الطيبة وعدم النقر على أي روابط مشكوك فيها. ومع ذلك، فإن مجرمي الإنترنت أصبحوا أكثر تعقيدا بكثير وهجماتهم مقنًعة على نحو متزايد. وتعد رسائل التصيد الاحتيالي أكثر إقناعا من أي وقت مضى. لقد طوروا القدرة على محاكاة مواقع ذات سمعة طيبة. التي من المرجح أن تثق بها بسهولة. حتى بعض الإعلانات على مواقع ذات سمعة جيدة يمكن أن تكون مصابة.

قد تعتقد أنك حذر ولا تخزن أية معلومات حساسة على جهاز الكمبيوتر الخاص بك، ولكنك لا تعرف أبدا ما يمكنهم الوصول إليه. في عالم متصل مثل هذا حيث تكون كل الأجهزة مربوطة ببعضها، قد تكون أكثر عرضة للاختراق.

الجواب القصير هو أنه لا يجب عليك أن تدفع لكي تكون حذرا. على سبيل المثال، لن تقود دراجة نارية بدون خوذة حتى إذا كنت تنوي قيادتها بأمان قدر الإمكان. أي دفاع ضد الفيروسات يجب أن يكون متعدد الطبقات. يجب أن تبدأ مع السلوك الشخصي الخاص بك – كن حذرا قدر الامكان. فإنه لا يزال مع الجدران النارية المثبتة من قبل مطورين برامج الكمبيوتر، وتثبيت أفضل برامج الانتي فيرس. يجب أن يكون لديك خطط الطوارئ اذا حدث شيء. يجب أن يكون لديك نسخة من ملفاتك آمنة ويجب عليك التأكد من أن يتم تغيير جميع كلمات السر بمجرد أن تصبح على بينة من حدوث هجوم محتمل.

لذلك، هل هذا يعني أنه يجب عليك أن تقوم بتثبيت برنامج أنتي فيرس لحمايتك؟ بالتأكيد نعم. ولكن ليس هناك ضمان ان هذا النتي فيرس هو الأفضل. ما يجب عليك القيام به هو البحث حول ما هو متاح والأفضل لاحتياجاتك.

أكثر مشاكل الانتي فيرس شيوعا

إنها واحدة من أكثر الشكاوى شيوعا حول برامج الأنتي فيرس. حتى لو كنت مقتنعا أنك بحاجة إليها، قد لا تكون متأكدا تماما من أنك تريد ذلك. لماذا ا؟ حسنا، سبب واحد يعلو فوق كل الآخرين – انه الانطباع القديم من “أنه يبطئ جهاز الكمبيوتر الخاص بي “.ومن المسلم به أن هذا الأمر بات أقل من مشكلة الآن. فقد تطورت أجهزة الكمبيوتر بشكل كبير على مدى السنوات القليلة الماضية، ولديهم الآن مستويات من الذاكرة لم يكن يحلم بها المستخدمين في الماضي. فرص أن يستخدم برنامج الانتي فيرس الكثير من الذاكرة الإضافية التي تؤثر بشكل خطير على سرعة تشغيل الكمبيوتر هي أصغر بكثير مما كانت عليه في الماضي.

ومع ذلك، فإن برامج الانتي فيرس، مثل باقي البرامج على جهاز الكمبيوتر الخاص بك، يقوم بعمل و للقيام بذلك سوف يحتاج إلى استهلاك بعض من ذاكرة الجهاز الخاص بك، لذلك سيكون لها تأثير. فقط كمية التأثير سوف تعتمد على نوع الانتي فيرس المثبت علي جهز الكمبيوتر الخاص بك ، وعدد المرات التي تفحص جهازك ، وكم الحماية التي يقدمها، وكم الذاكرة المتوفرة لديك.

تحقق من الذاكرة المتوفرة

على الرغم من أن أجهزة الكمبيوتر قد زاد لديها كمية الذاكرة المتاحة بشكل كبير تحت تصرفها فنحن تظهر قدرة ملحوظة لملئ هذه الذاكرة. بالألعاب، ومشغلات الفيديو وغيرها من البرامج يعني أننا نستخدم جزء كبير من الذاكرة المتاحة لدينا علي جهاز الكمبيوتر الخاص بنا، ونضع المزيد من المطالب على القرص الصلب لدينا مما يسبب بطء ملحوظ.

في كثير من الأحيان، نحن نزيد من فرض هذه المطالب من غير قصد. ألق نظرة على البرامج التي تبدأ وتعمل في الخلفية. وهناك احتمالات أن تجد أكثر مما كنت اعتقد  تطبيقات سوشيال ميديا، ومشغلات الفيديو غالبا ما تعمل في الخلفية من خلال التحديثات والتنبيهات. فيجب إيقاف تشغيلها بحيث أنها تعمل فقط عندما تكون في حاجة إليها فعلا.

تحقق من برنامج الانتي فيرس

برامج الانتي فيرس كل منها له تأثير مختلف على جهاز الكمبيوتر الخاص بك. فبرنامج الانتي فيرس المجاني، على سبيل المثال، ربما يكون أقل تأثيرا من الانتي فيرس المدفوع(غير مجاني) الذي يقدم العديد من المميزات ويتحقق من جهاز الكمبيوتر الخاص بك علي نحو أكثر شمولا.

الجانب السلبي الواضح لهذا هو أنك قد لا تحصل على مستوى الحماية التي تحتاج إليها. ومع ذلك، فإن العديد من برامج الانتي فيرس المجانية جيدة جدا وسوف تلبي الاحتياجات الخاصة بك إذا كنت فقط مستخدم خفيف، لا تخزن الكثير من البيانات على جهاز الكمبيوتر الخاص بك وابقي آمنا على الانترنت.

بعض برامج الانتي فيرس يمكن أن تكون حساسة جدا. فهي تعمل عن طريق مسح حركة المرور الواردة والتخلص من تلك الملفات التي يشعر أنها يمكن أن تشكل تهديدا. ومع ذلك، فإن ذلك ينتج عنه الكثير من التهديدات الكاذبة، والتي يمكن أن تكون سبب في بطء تصفح الملفات الخاص بك في جهازك.

ضبط توقيت “Scan”

كل جهاز كمبيوتر حديث لديه ذاكرة وصول عشوائي”Ram” تحت تصرفه يمكن أن تواجه بطئ في النظام عندما يقوم برنامج الانتي فيرس بإجراء “Scan”. إذا كان جهاز الكمبيوتر الخاص بك يتباطأ، تحقق لمعرفة ما إذا كان يتم تشغيل “Scan”. يمكنك بعد ذلك اختيار إيقاف الفحص، وفي هذه الحالة ينبغي أن يزيد ذلك من سرعة جهاز الكمبيوتر الخاص بك، ينبغي غليك أيضا ضبط توقيت إجراء عمليات “Scan”. على سبيل المثال، يمكنك اختيار وقت لن تستخدم فيه الكمبيوتر مثل المساء.

يمكنك أيضا تغيير شدة “Scan”. القيام بذلك يعني أن البرنامج يقوم فقط ب”Scan” خفيف نسبيا للنظام الخاص بك، وسوف تستهلك ذاكرة أقل. من المفيد إذا كان المسح بشكل منتظم وكنت تشعر بأن خطر اكتشاف مشكلة، قد يكون منخفض نسبيا. انتقل إلى لوحة التحكم وابحث عن الإعدادات المتقدمة. يجب أن تجد خيارا يقول شيئا مثل “إعدادات الفحص” أو “جودة الفحص”. وسوف يقلل من ن تأثيره على البرامج الأخرى.

يمكن أن يكون مزعج عندما يتباطأ جهاز الكمبيوتر الخاص بك في كل مرة يقوم برنامج مكافحة الفيروسات بتشغيل “Scan”، أو لديك تهديدات كاذبة، ولكن لا تدع هذا يمنعك من استخدام برنامج انتي فيرس. ان بيئة الانترنت عالم خطير، وأنه من الصعب البقاء آمنة تماما .